Arrow
Arrow
Slider
الرؤية       الرسالة       الأهداف
         
تسعى الكلية ان تكون منبعا للتقدم والتميز فى مجال التربية
البدنية والرياضة من خلال الإرتقاء بالمستوى العلمى والبحثي.. المزيد
 
إعداد كوادر علمية مؤهلة تلبى حاجات ومتطلبات سوق العمل
من خلال مواكبة المستجدات العلمية والتكنولوجية الحديثة.. المزيد
 

تبادل الخبرات والمعلومات مع الهيئات والمؤسسات التعليمية والثقافية المصرية والعربية والدولية والتعاون.. المزيد


كلمة عميد الكلية

   

أ.د/ حسين دري أباظة 

لقد شرفت بثقتكم الغالية لانتخابى عميدا لكليتكم وهى التى أنتمى اليها واخلص لها الحب والعمل والجد، وهو الأمر الذى أعتز به واضعا نصب عينى خدمة كل أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والعاملين بالكلية وبهذه المناسبة يسرنى ويطيب لى أن أتقدم لكم بخالص التهنئة بمناسبة العام الدراسى الجديد أسأل الله أن يوفقكم ويسعد أيامكم ويجعله عام خير وبركة ويعيده علينا وعليكم وعلى امتنا العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

المزيد

الثلاثاء, 17 نيسان/أبريل 2018 11:19

جامعة بنها تشارك في احتفالات جامعة السادات

شهد الدكتور السيد يوسف القاضي رئيس جامعه بنها الاحتفالات التي اقامتها جامعه السادات بمناسبه مرور خمس سنوات علي استقلالها عن جامعه المنوفيه، وحضره الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والدكتور معوض الخولي رئيس جامعه المنوفيه، وعدد من رؤساء الجامعات والمسئولين بمحافظه المنوفيه وعدد من أعضاء مجلس النواب وعمداء واساتذة وطلاب جامعه السادات

وشارك الدكتور القاضي الدكتور احمد بيومي رئيس جامعه السادات وعدد من الضيوف في افتتاح عدد من المنشأت الجديده في الجامعه وفي مقدمتها المشرحه بمزرعه كليه الطب البيطري والاداره الطبيه والمدن الجامعيه

وأكد الدكتور القاضي علي هامش الزياره علي سعادته بافتتاح هذه الصروح الجديده التي تقدم تعليماً متقدماً يواكب ما تقدمه جامعات العالم المتقدمه لطلابها، كما تشارك في ايجاد الحلول العلميه والتطبيقيه للمشكلات التي نعاني منها

وقدم القاضي التهنئه لرئيس جامعه السادات متمنياً للجامعه ولقيادتها كل تقدم وازدهار

نشر في آخر الأخبار

تنظم كلية التربية الرياضية بجامعة بنها؛ مؤتمرا دوليا بشرم الشيخ، تحت عنوان «الرياضة رسالة سلام»، في الفترة من ١١ أبريل  إلى ١٤ أبريل.

وقال عميد كلية التربية الرياضية بجامعة بنها، الدكتور حسين أباظة، إن الهدف من المؤتمر هو نشر السلام بين الشعوب؛ معتبرا أن الرياضة هي جسر محبة وتواصل لأنها تحمل أهداف قيمة وتزيل كل العقبات وتوطد العلاقات بين الشعوب .

يُقام المؤتمر تحت رعاية وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، ورئيس جامعة بنها، الدكتور سيد القاضي، وعميد كلية التربية الرياضية، الدكتور حسين أباظة.

وذكر عميد كلية التربية الرياضية  أن المؤتمر يوجد به ١٤ محاضرا دوليا من بولندا وألمانيا ورومانيا وفرنسا والتشيك والولايات المتحدة الأمريكية.

رابط المؤتمر   http://fphe.bu.edu.eg/fped/index.php/conferences/spmc

نشر في آخر الأخبار

قام الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي يرافقه لجنه هندسيه من القوات المسلحه، بزياره مفاجئه للمستشفي الجامعي ببنها، قام خلالها وأعضاء اللجنه بالوقوف علي أسباب الحادث المؤسف الذي وقع امس بسقوط مصعد قسم الجراحه، والذي أدي الي وفاة 7 مواطنين واصابه مواطن واحد

وقدم الدكتور السيد القاضي رئيس جامعه بنها عرضاً عن الحادث، وما تم اتخاذه من اجراءات في مقدمتها تشكيل لجنه موسعه للوقوف علي الاسباب الحقيقيه للحادث، واصدار الجامعه بياناً اعلامياً فور وقوع الحادث، أكدت خلاله علي محاسبه المقصرين أياً كانت مواقعهم واتخاذ الاجراءات اللازمه تجاه المتوفين وعلاج المصابين

وأكد القاضي أن الجامعه لا تتستر علي فساد أو فاسدين، مشيراً أن المستشفي الجامعي يقدم خدماته لعدد كبير من المرضي في محافظه القليوبيه والمحافظات المجاوره، وأن الامكانيات البشريه تعمل بالمستشفي ذات كفاءه عاليه، ولكن زياده المترددين علي المستشفيات يؤثر علي مرافق المستشفي والتي تحتاج الي التطوير والمراجعه المستمره مما يلقي أعباء ماليه كبيره علي ميزانيه الجامعه

وقال القاضي أنه سبق أن طلب تفعيل التعاون بين الجامعه ومستشفيات وزارة الصحه بالمحافظه حتي يتم تخفيف العبىء علي مستشفيات الجامعه، والذي يؤكد الاقبال عليها ثقة المواطنين فيما تقدمه لهم من خدمات

وأشار الوزير الي اهميه التعاون بين الجامعه ومستشفيات وزاره الصحه من خلال مدها بأساتذه وأطباء من كليه الطب بجامعه بنها

وأكد الوزير علي محاسبه المقصرين والمتسببين في وقوع الحادث ومواجهة أي مظاهر للاهمال

نشر في آخر الأخبار

تحت رعاية الأستاذ الدكتور/ خالد عبدالغفار - وزير التعليم العالي، الأستاذ الدكتور/ عبدالمنعم البنا - وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، والسيد اللواء/ محمود عشماوي - محافظ القليوبية، الأستاذ الدكتور/ السيد يوسف القاضي - رئيس جامعة بنها، والأستاذ الدكتور/ هشام أبو العينين – نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، تعقد الجامعة المؤتمر المصري - الصيني الثاني في الفترة من 7 حتي 10 أكتوبر 2017.

وأشار الأستاذ الدكتور/ السيد القاضي إلى أنه وجه الدعوة للجامعات المشاركة في إجتماع تحالف جامعات دول طريق الحرير الذي عقد بكازاخستان والتي شاركت في أعماله جامعة بنها وقال القاضي بأن أهمية المؤتمر المصري الصيني تنبع من الإهتمام الكبير الذي توليه القيادة السياسية وتوجه السياسة المصرية لتنويع علاقات مصر مع دول العالم المختلفة. 

كما أكد الأستاذ الدكتور/ هشام أبوالعينين على أن الجامعات الصينية وصلت إلي مراحل متقدمة في مجالات البحث العلمي، وهو ما يعطي أهمية كبيرة للمؤتمر، كما أن سيشهد المؤتمر عقد العديد من الجلسات العلمية ومناقشة عدد من الأبحاث الهامة، بحضور وفد رسمى كبير يضم عددًا من رؤساء الجامعات الصينية والعلماء من مختلف التخصصات. 

ويدعو الأستاذ الدكتور/ ماهر حسب النبي خليل – مستشار رئيس الجامعة للبحث العلمي ومقرر المؤتمر للمشاركة بالمؤتمر، كما أشار سيادته إلى أن أخر موعد لإرسال مستخلصات البحوث يوم الثلاثاء الموافق 2017/08/15. 

وأشار الدكتور/ شـادي يحيى المشد - مدير البوابة الإلكترونية أنه يمكن متابعة أخبار المؤتمر والتسجيل للحضور من خلال الرابط التالي: 

http://www.isecae.bu.edu.eg/registration.php 

الجدير بالذكر أنه من الجامعات المشاركة بالمؤتمر جامعة بكين للغابات Beijing Forestry University – جامعة هوازنج الزراعية Huazhong Agricultural University – جامعة ووهان Wuhan University – معهد هاربين للتكنولوجيا Harbin Institute of technology – جامعة شيان جياوتونغ Xi'an Jiaotong University وقد جاء هذا المؤتمر بعد نجاح المؤتمر الأول. 

 

نشر في آخر الأخبار

أعلن الدكتور/ خالد عبد الغفار- وزير التعليم العالى والبحث العلمى عن توصيات منتدى الحوار الأول للجامعات المصرية حول تطوير التعليم فى مصر تحت شعار« نحو تعليم أفضل » والذى نظمته جامعة بنها في الفترة من 23 الي 25 فبراير الماضي، جاء ذلك خلال لقاء الوزير مع الدكتور/ السيد يوسف القاضى رئيس جامعة بنها، بديوان عام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بحضور عمداء كليات جامعة بنها وممثلي من أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم والطلاب اللذين شاركوا في المنتدي.
حيث أكد وزير التعليم العالى على أهمية التواصل مع طلاب الجامعات المصرية فى كافة القضايا والموضوعات سواء التعليمية أو الثفافية أو الرياضية، مشيراً إلى أن هناك تواصل دائم ومستمر مع رؤساء الجامعات لحل مشاكل الطلاب، معلناً أن الفترة المقبلة ستشهد طفرة فى مجالات الأنشطة الطلابية سواء الرياضية أو الثقافية أو الفنية، وتفعيل دورى الجامعات بحيث يتم إعادة منظومة الرياضة بالجامعات، فضلاً عن دعم الاتحادات الطلابية بالجامعات، وصندق تكافل الطلاب غير القادرين. وحول تطوير سياسات القبول بالجامعات، قال الوزير: أن هناك تنسيق مع الدكتور/ طارق شوقى - وزير التربية والتعليم لدراسة كافة الخبرات والتجارب الدولية لوضع نظام جديد للقبول بالجامعات بحيث لا يقتصر على مجموع الثانوية العامة وإنما يقوم على قياس قدرات الطلاب فى مختلف المجالات سواء الطبية أو الهندسية أو العلوم الإنسانية. وأشار الوزير إلى أهمية التكامل بين التعليم الجامعى والفنى، مؤكداً ضرورة وضع خريطة جغرافية تضم كافة التخصصات التى تحتاجها المحافظات على مستوى الجمهورية، بحيث يتم إنشاء الكليات التكنولوجية طبقاً لاحتياجات المحافظات، موضحاً أنه جار تعظيم دور المعاهد الفنية والكليات التكنولوجية لتساهم بدور فعال فى منظومة التعليم فى مصر. وفى ضوء تطوير كليات التربية فى مصر أكد الدكتور/ عبد الغفار أنه تم الإتفاق مع الجانب اليابانى لتنظيم بعثات لليابان لتأهيل طلاب وخريجى كليات التربية، مشيراً إلى أنه جار إنشاء مدارس جديدة على النمط اليابانى، فضلاً عن تجديد عدد من المدارس المنشاة حالياً على هذا النموذج مما يساهم فى تحقيق الإرشاد الأكاديمى للطلاب لإكتشاف الموهوبين والمبدعين. وحول تحديث اللوائح الدراسية والبرامج الأكاديمية بالجامعات شدد الوزير على أن إرسال البعثات خلال الفترة المقبلة سيكون فى التخصصات التى يحتاج إليها المجتمع، مؤضحاً أن هناك اتجاه ببعض الكليات الحكومية لإضافة تخصصات غير نمطية، وأن هناك مقترح لإعداد برنامج يضاف للجامعات لتأهيل الطالب لسوق العمل فى أى تخصص بحيث يكون لديه المهارات اللازمة لريادة الأعمال بحيث تمكنه من إعداد مشروع صغير لذاته. وأضاف عبد الغفار أن هناك برامج ممولة لمساعدة الأستاذ الجامعى لتحويل المناهج التعليمية والمحاضرات إلى إلكترونية بحيث تكون متاحة على موقع الجامعة للطلاب وذلك للقضاء على ظاهرة الكتاب الجامعى والمذكرات. وفيما يتعلق بتسويق الأبحاث العلمية أشار الوزير إلى أنه جار عرض قانون حقوق الابتكار على مجلس النواب والذى سيساهم فى تسويق الأبحاث العلمية والابتكارات مما سيعود بالنفع الاقتصادى على الباحثين والجامعات. وحول إنشاء قواعد بيانات للمعامل البحثية والأجهزة العلمية المتاحة بالجامعات والمراكز البحثية، أوضح د/عبد الغفار أنه يجرى العمل الآن لوضع آلية لإنشاء قاعدة بيانات موحدة تضم كافة الامكانيات البحثية بحيث تمكن الباحثين وأعضاء هيئة التدريس من الدخول عليها بسهولة. فيما أكد الدكتور السيد القاضي رئيس جامعة بنها ان نجاح منتدي تطوير التعليم الذي نظمته الجامعة هو نتاج عمل الجميع كفريق واحد من أعضاء هيئة التدريس والمعاونين لهم والطلاب بالأضافة الي أطراف المجتمع المدني، موضحاً ان نجاح هذه المنظومة يؤكد قدرتنا علي العمل الجماعي والقدرة علي الانجاز. وقال القاضي: يجب علي الجميع ان يعي وجود تطوير حقيقي، بعد التأكد من وجود جزيء كبير من توصيات المنتدي تدرس في وزارة التعليم العالي، علي عكس تخوف البعض من عدم الأهتمام بهذا العمل، مشيراً الي وجود تفاعل قوي بين وزارة التعليم العالي والمجلس الأعلي للجامعات ووزارة التربية والتعليم بهدف تطوير منظمة التعليم في مصر. ووجه القاضي رساله الي الجميع بأهمية إستثمار الإراده والنجاح الذي تم في منتدي جامعة بنها، بالعمل كفريق واحد والتفاعل بين الجميع بهدف النهوض بمصر في النهاية، مؤكداً إنعقاد منتدي تطوير التعليم سنوياً في جامعة بنها. 

نشر في آخر الأخبار

أوصي طلاب الجامعات المصرية المشاركين في فعاليات منتدى الحوار الأول للجامعات المصرية «الحكومية والخاصة» لمناقشة تطوير التعليم في مصر، والمقام بجامعة بنها في الفترة ما بين 22-25 من الشهر الجاري، بضرورة عقد هذا المنتدي سنوياً بجامعة بنها لمتابعة تطبيق توصيات المنتدي علي أرض الواقع ودراسة السلبيات والعمل علي حلها، موضحين أن تكرار عقد المنتدي سنوياً سيعمل علي التطوير المستمر للعملية التعليمية ومواكبة التقدم التكنولوجي والعلمي وإدخال هذا التطور علي التعليم المصري. 
فيما أكد الدكتور/ السيد القاضي - رئيس جامعة بنها علي موافقة جامعة بنها علي طلب المشاركين في منتدي الحوار الأول للجامعات المصرية «الحكومية والخاصة» لمناقشة تطوير التعليم في مصر، بعقد المنتدي سنوياً بالجامعة، موضحاً أن ذلك من خلال وضع بند في توصيات المنتدي يوصي بعقده سنوياً بجامعة بنها، تمهيداً لعرض الأمر علي وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال إستقباله وفد من ممثلي المنتدي وبرئاسة رئيس جامعة بنها لدراسة تطبيق هذه التوصيات علي أرض الواقع. 

نشر في آخر الأخبار

تنظم جامعة بنها اليوم  الخميس فى العاشرة صباحا بقاعة الاحتفالات بمجمع الكليات منتدى الحوار الأول للجامعات المصرية "الحكومية والخاصة"، تحت شعار "نحو تعليم أفضل"، في الفترة ما بين 22-25 من الشهر الجاري لمناقشة تطوير التعليم في مصر بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم، واللواء محمود عشماوي محافظ القليوبية.

حيث أكد الدكتور السيد القاضي رئيس جامعة بنها وان هذا المنتدي يعد اكبر تجمع لكل اطياف المجتمع المختلفة من وزراء ومحافظين ورؤساء نقابات واتحادات واحزاب ورجال الدين الممثل من الازهر والكنيسه ورجال الاعمال وشباب الجامعات المصريه الحكوميه والاهليه والخاصه واعضاء هيئة التدريس ورؤساء الجامعات المصريه والخاصه والاهليه واللجان النيابيه واللجان المتخصصه برئاسة الجمهوريه ورئيس المجلس ووكلاءه ومستشارى رئيس الجمهوريه.

وأضاف القاضي ان الهدف من هذا المنتدى وضع رؤيه واقعية لتطوير منظومة التعليم الجامعى من وجهة نظر كل اطياف المجتمع تكون قابلة للتنفيذ والاخذ بها وخاصة فى ظل وجود كل الجهات التنفيذيه والسياسيه والمجتمعيه والشبابيه والاكاديميه، موضحاً أن وجود هذا التجمع الضخم هام وضرورى لان التعليم قضية وطن حتى ترجع الريادة التعليميه المصرية لمنافسة سوق العمل المحلى والدولى.

وقال القاضي: إن هذا المنتدي يأتي في إطار سعي الدولة لتطوير التعليم والبحث العلمي، فكان من واجب جامعة بنها المساهمة في وضع رؤية شاملة من خلال نقل رؤية الطلاب وأعضاء الهيئة التعليمية ومنظمات المجتمع المدني إلى المسئولين، مضيفًا أن جامعة بنها تسعى للقيام بتطوير حقيقي للعملية التعليمية يشارك فيه كافة فئات المجتمع من أساتذة ومعاونين وطلاب وإداريين من خلال المنتدى الأول لتطوير التعليم الذي تنظمه الجامعة.

نشر في آخر الأخبار

وزير التعليم العالي: طالبت بإحصائية لأعمار الباحثين

أكد الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، أنه مطمئن على الجامعات بوجود رؤساء الجامعات.

وأشار إلى أن المراكز البحثية في غاية الأهمية ولابد من مراعاتها بشكل أكبر مما كان موجود، مؤكدا أنه طبقا لإحصائية أخيرة فإن المراكز البحثية جاءت في المركز الأول من حيث البحوث المنشورة ثم الجامعات.

وأضاف عبد الغفار، في تصريحات صحفية اليوم، أن الباحثين المتفرغين للبحث العلمى 40 % فقط ومعظمهم متواجدين بالمراكز البحثية.

وأكد أن هناك محاور رئيسية للبحث العلمى تعمل على ضوئها المراكز البحثية وأنتجت أبحاث مطبقة بالفعل، قائلا: "لدينا 7 آلاف باحث في المراكز البحثية، وطالبت بإعداد إحصائية عن أعمار الباحثين وتوزيعهم العمري ولدينا إشكالية في التعيين بالمراكز البحثية"، وتابع: «مفيش تجديد دماء دوري نتيجة قانون الدولة العام في التعيينات».

وأشار إلى أنه لابد أن يكون هناك حلول لتفريغ المراكز البحثية ليكون الشباب دائم الوجود لإنتاج الأبحاث، مضيفا: "نريد معرفة القوة البحثية لهذه المراكز والإستراتيجية العامة التي تحكم هذه البحوث، كلنا في نفس المركب إذا تحدثنا عن إستراتيجية عامة في البحث العلمى تتماشى مع منظومة للدولة والخطة العامة".

وأشار الوزير، إلى أن وجود الخطة العامة للبحث العلمي على مستوى كليات الجامعات المختلفة مثل كليات الزراعة التي قد لا تعمل بنفس الخطة البحثية على مستوى كل الكليات وكل كليات العلوم والتكنولوجيا وغيرها، قائلا: "لابد من وضع خطة محكمة لأن تخدم قطاعات الجامعة مشروعات الدولة المختلفة، وسأخصص يوما ثابتا أسبوعيا في المراكز البحثية بوزارة البحث العلمى".

نشر في آخر الأخبار

قام الأستاذ الدكتور/ أشرف الشيحي - وزير التعليم العالي والبحث العلمي بزيارة لجامعة بنها يرافقه خلالها الأستاذ الدكتور/ السيد القاضى - رئيس الجامعة و الأستاذ الدكتور/ جمال إسماعيل - نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس تفقدوا خلالها إنتظام الدراسة بكليتى التربية والتمريض في إطار فعاليات بدء العام الدراسي الجديد في الجامعات المصرية.

وخلال لقاء مفتوح مع الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بالكليات المختلفة وجه الشيحي التهنئة لجميع طلاب مصر والمجتمع الجامعي في الجامعات المصرية بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد داعياً الطلاب للحفاظ على منشآت الجامعة والبعد عن ممارسة أي نشاط سياسي أو حزبي داخل الحرم الجامعى.

وشهد الوزير مراسم رفع العلم بكلية الاداب وعبر للطلاب على سعادته بالإستقبال الطلابي الحافل مؤكداً على أن هناك إرادة سياسية للبناء وتحقيق نهضة تنموية قائمة على العلم كما شهد تدشين مباردة بنحبك يا مصر التي تقوم على زيادة الإنتماء الوطني بين الطلاب.

وأضاف الشيحي أن الشباب هم محور البناء والتنمية خلال الفترة القادمة لذلك عليهم أن يتسلحوا بالعلم والمعرفة لخدمة المصالح العليا للبلاد مشدداً على أهمية تقديم تعليم راق ومتطور للطلاب وتحديث المناهج الدراسية وأساليب التعلم وذلك من أجل تحسين المنظومة التعليمية في البلاد.

وتابع قائلاً إذا كنا جادين في صناعة مجتمع متطور ومتحضر فعلينا الإهتمام بمخرجات منظومة التعليم العالي وأنه لا مساس بمجانية التعليم في مصر مؤكداً في الوقت نفسه أن هناك توسعاً ملموساً في إتاحة التعليم الجامعي لأكبر شريحة ممكنة من الطلاب بما يخدم إحتياجات سوق العمل وإمداده بجيل متميز من خريجي الجامعات.

ووجه الوزير الطلاب بتحسين مهاراتهم الذاتية والإستفادة من وجودهم بالجامعة في تحسين مهارات التواصل لديهم داعياً كل طالب أن يكون قدوة لمجتمعه وأن يحترم القيم الجامعية وأن يحافظ على ما تمتلكه الجامعة من مقدرات تخدم الطلاب.

وأشاد الشيحي خلال حضوره لمجلس جامعة بنها بالمستوى المتميز للجامعة داعياً العمداء لبذل المزيد من الجهد من أجل تحسين مستوى التعليم بها، ونوه سيادته عن زيارته الأخيرة لدولة الصين وإطلاعه على مستوى التعليم والبحث العلمي هناك مؤكداً أن القيادة السياسية في البلاد تنوه بضرورة الإستفادة من تجارب الدول المتقدمة وزيادة التعاون مع الصين واليابان من أجل تحسين منظومة التعليم العالي والبحث العلمي في مصر الأمر الذي يساهم بقوة في تعزيز التنمية القائمة على الإبتكار والبحث العلمي.

وأكد أن الوضع العلمي في مصر يتحسن بإستمرار مشيراً إلى دخول 7 جامعات مصرية حكومية في مؤشر تايمز البريطاني لأفضل 1000 جامعة حول العالم وأن ذلك يصب في مصلحة السمعة الدولية لمؤسسات التعليم العالي المصرية.

من ناحية أخرى لفت الوزير إلى أن الوزارة تبذل قصارى جهدها من أجل تحسين الوضع المالي للسادة أعضاء هيئة التدريس بما يكفل لهم المعيشة والمستوى اللائق مؤكداً أن عضو هيئة التدريس عليه مسئولية كبيرة في تعليم الطلاب وتثقيفهم وأن يكون مثالاً وقدوة للطلاب وأن يقوم بواجباته الجامعية على أكمل وجه دون تقصير.

من جانبه أكد الدكتور/ السيد القاضى - رئيس جامعة بنها أهمية زيارة الأستاذ الدكتور/ أشرف الشيحي- وزير التعليم العالى فى مستهل العام الجديد وهو ما يؤكد حرص الوزارة على دعم الطلاب ومشاركتهم أجواء الإحتفال بالعام الدراسى الجديد.

وأشار رئيس الجامعة إلى أنه كلف عمداء ووكلاء الكليات بإعداد تقارير يومية لمتابعة الدراسة بكل كلية والتواصل المستمر بين الأساتذة والطلاب من أجل رعايتهم وحل مشاكلهم والإستغلال الأمثل للمنشآت والمعامل فضلاً عن إعداد كتيبات صغيرة عن كل كلية والتعريف بالأقسام والتخصصات وخريطة أماكن المدرجات والمعامل وتوزيعها فى حفل إستقبال الطلاب الجدد.

وأضاف القاضى أنه من خلال جولاته بالكليات أوصى الجميع بحسن معاملة الطلاب وعدم إجبارهم على شراء الكتب الجامعية ومشاركتهم فى حضور مجالس الأقسام والكليات والإهتمام بالأنشطة الطلابية وتوفير مناخ علمى لممارستها ودعم أفكار الشباب وتشجيع المبادرات الطلابية الهادفة وتكريم المتميزين منهم.     

نشر في آخر الأخبار